آخر الأخبار

  1. الجيش التركي يوقف ضخ المياه من محطة علوك لأول مرة خلال آب
  2. سوريا تسجل ارتفاعاً جديداً في معدل الإصابات اليومي بكورونا
  3. أوقاف الحسكة الحكومية تعلق الصلوات في 300 مسجد في الجزيرة
  4. قسد تفرج عن 9 متهمين بالتعامل مع داعش في دير الزور والشدادي
  5. وزارة التربية السورية تصدر علامات القبول في الصف الأول الثانوي

روابط ذات صلة

  1. يونيسيف تدعو لتوفير حماية للأطفال في مخيم الهول بعد 8 وفيات في أقل من أسبوع
  2. مطعم جديد بإدارة نسائية في المالكية يوفر خدمة التوصيل لمواجهة تداعيات الحظر
  3. دعوات للإدارة الذاتية لتطوير آلياتِ التشريع بعد تراجعها عن قانون أملاك الغائب
  4. مركز إسعاف في معبدة/كركي لكي بدون سيارة إسعاف منذ سبع سنوات
  5. أزمة مياه مأساوية في الحسكة ووعود الحل تتبخر مع حرارة الصيف اللاهبة
  6. ارتفاع أسعار الكمامات وأدوات الحماية في الجزيرة يزيد المخاوف من تفاقم الأزمة الصحية
  7. نداء استغاثة من مخيمات مهجري عفرين في الشهباء لمواجهة خطر كورونا
  8. وجهاء عامودا يلغون مراسم العزاء وسط تباين في آراء السكان
  9. هيئة الصحة تزيد دعم مراكز كورونا في الجزيرة رغم غياب المساعدات الدولية
  10. إقبال لافت على أول صالة استهلاكية بدون أرباح في عامودا

تقرير إذاعي

تقارير إذاعية يعدّها مراسلو آرتا عن آخر التطورات والأحداث والقضايا التي تهمّ الناس في المنطقة

العالم يسجل 160 ألف إصابة بكورونا يومياً والصحة العالمية تدق ناقوس الخطر

دقت منظمة الصحة العالمية ناقوس الخطر مجدداً مع تسارع وتيرة الإصابات بفيروس (كورونا) حول العالم ووصولها إلى مستويات قياسية خلال الأسبوع الفائت. 

ووفقاً لإحصائيات المنظمة العالمية، فقد شهد العالم خلال الأسبوع الفائت تسجيل 160 ألف إصابة جديدة يومياً، ليرتفع إجمالي عدد المصابين إلى عشرة ملايين وثلاثمئة ألف شخص. 

كما أوضحت الإحصائيات أن 60 بالمئة من إجمالي عدد الإصابات حول العالم تم الإبلاغ عنها خلال حزيران/يونيو الماضي وحده.

ودعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم جيبريسيوس، إلى نهج جديد شامل لمواجهة أزمة فيروس (كورونا) بعد تسارع وتيرة الإصابات حول العالم منذ نحو شهر. 

وقال جيبريسيوس، خلال مؤتمر صحفي من جنيف، إن النهج الأفضل للخروج من الأزمة يتضمن إيجاد وعزل واختبار ورعاية كل حالة، وتتبع وحجر المخالطين وتعليم وتمكين أفراد المجتمعات كيفية حماية أنفسهم وغيرهم. 

وشدد جيبريسيوس على ضرورة عدم الاكتفاء بالاختبار وحده أو التباعد الاجتماعي وحده، أو تتبع المخالطين وحده، أو ارتداء الأقنعة فقط، بل يجب فعل كل ذلك معاً، على حد قوله. 

وعبرت الصحة العالمية عن قلقها إزاء عدم استخدام بعض الدول لجميع الأدوات المتاحة أمامها في مواجهة الأزمة، محذرة من أن هذه الدول أمام طريق شاق وطويل. 

لكن المنظمة الدولية توقعت أن تتمكن الدول التي تملك أنظمة لتطبيق نهج شامل من احتواء المرض محلياً وتجنب فرض قيود واسعة النطاق خصوصاً بعد تخفيف إجراءات العزل العام. 

واستشهدت الصحة العالمية بتجربتي إيطاليا وإسبانيا، اللتين كانتا بؤرتين للمرض خلال آذار/مارس الماضي، حيث تمكن البلدان من السيطرة على المرض عبر اتباع نهج فعال يعتمد على تعاون كل فرد من أفراد المجتمع، على حد تعبيرها. 

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعربت في نهاية حزيران/يونيو الفائت عن قلقها البالغ إزاء تفشي الفيروس في بلدان شرق المتوسط التي تشهد حروباً كسوريا واليمن وليبيا بسبب هشاشة أنظمتها الصحية وبناها التحتية.

وجاء التحذير حينها بعد ارتفاع عدد حالات الإصابة في عدة بلدان، مثل إيران والعراق والمغرب وفلسطين وسلطنة عمان.

كما يأتي التحذير الأخير للمنظمة الدولية مع بلوغ إجمالي عدد الإصابات بفيروس (كورونا) حول العالم عشرة ملايين وثلاثمئة ألف حالة، بينها أكثر من 500 ألف حالة وفاة، ونحو خمسة ملايين وخمسمئة ألف حالة شفاء.

تابعوا تقرير ديالى دسوقي، تقرؤه ليلان جمال..

ARTA FM · العالم يسجل 160 ألف إصابة بكورونا يومياً والصحة العالمية تدق ناقوس الخطر - 02/07/2020

كلمات مفتاحية

كورونا منظمة الصحة العالمية