آخر الأخبار

  1. وفاة امرأة بطلق ناري أثناء مشاجرة في حفل زفاف ابنها بريف الحسكة
  2. التحالف الدولي ينفي خبراً لـ(سانا) عن تعرض رتل تابع له لهجوم في دير الزور
  3. محكمة فرنسية تحكم بالسجن 30 عاماً على جهادي فرنسي حارب مع داعش
  4. منظمة الصحة تحثُّ الدول على الاستفاقة لمواجهة تفشي وباء كورونا
  5. 187 إصابة جديدة بكورونا في كردستان العراق

روابط ذات صلة

  1. وفرة الخضار المنتجة محلياً في سوق المالكية/ديريك تساهم في تخفيض سعرها ودعوات لاستمرارها شتاءً
  2. سائقو خط عامودا_الحسكة يشكون من اهتراء الطريق ووعود الترميم ما زالت حبراً على ورق
  3. العالم يسجل 160 ألف إصابة بكورونا يومياً والصحة العالمية تدق ناقوس الخطر
  4. تراجع في شراء الفروج بعامودا بعد تخطّي الكيلو 3 آلاف ليرة‎
  5. نقص الغاز المنزلي في الحسكة يجبر السكان على اعتماد وسائل بديلة تضرُّ بالصحة
  6. هيئة الطاقة تستعد لتوليد الكهرباء من محطة الجبسة بعد تأخر دام ثلاثة أشهر
  7. فقدان الأدوية وغلاؤها يؤرقان سكان روجآفا.. ولا حلول في الأفق القريب
  8. نظام البطاقات الخاص بمخصصات الوقود والغاز يدخل حيز التنفيذ في الجزيرة
  9. سكان حيين في عامودا بدون كهرباء وسط لهيب الصيف والشركة المسؤولة تتعرض لانتقادات
  10. الحرائق التي أشعلتها تركيا وفصائلها تعصف بآمال مزارعي تل تمر بمحصول وفير

ملايين السوريين ينامون جياعاً ومناشدات لمؤتمر المانحين في بروكسل لإنقاذهم

حذرت منظمات إنسانية دولية، من أن معدلات الجوع في سوريا بلغت أرقاماً قياسيةً، داعية إلى تعزيز فرص وصول المساعدات وزيادة الدعم لملايين السوريين، عشية عقد مؤتمر بروكسل للمانحين الدوليين.

المنظمات الدولية غير الحكومية قالت في بيان مشترك، إن حالة الطوارئ الإنسانية في سوريا لا تزال حادةً رغم مرور تسع سنوات على الصراع وتراجع حدة القتال مؤخراً. 

"9.3 مليون سوري ينامون في أسرتهم وهم جياع، بينما ينتظر مليونان آخران نفس المصير"، هذا ما جاء في التحذير الجديد الذي أطلقته تلك المنظمات.

التحذير الذي وقعت عليه منظمات مثل المجلس النرويجي للاجئين و(أوكسفام) و(كير) و(ميرسي كوربس)، حثت المانحين على ضرورة توفير الدعم اللازم لإنقاذ السوريين بعد تدهور الوضع الاقتصادي بسبب طول سنوات الصراع. 

ووفقاً لهذه المنظمات، فإن أعداد السوريين الذي يعانون من انعدام الأمن الغذائي هذا العام ارتفعت بنسبة 42% مقارنة مع العام الماضي. 

وتعقد هذه المنظمات الدولية الآمال على توفير الدعم اللازم لإنقاذ السوريين الذين غرقوا في دوامة من اليأس والعوز بعد مرور نحو عقد من الصراع. 

وحذر بيان المنظمات الدولية من أن عدم نجاح المانحين الدوليين في زيادة التمويل والقدرة على إيصال المساعدات سيدفع بالسوريين، حتى اللاجئين منهم في دول الجوار إلى حافة المجاعة.

وتسعى الأمم المتحدة هذا العام لحث المانحين الدوليين على تقديم نحو عشرة مليارات دولار لتوفير المساعدات الضرورية للسوريين في داخل البلاد والمقيمين في دول الجوار، إذ تقول الأمم المتحدة إن أكثر من 11 مليون سوري بحاجة للمساعدة والحماية داخل البلاد، بالإضافة إلى نحو ستة ملايين وستمئة ألف شخص ممن يقيمون في دول الجوار. 

ويتزامن مؤتمر بروكسل للمانحين الدوليين هذه السنة مع أسوأ أزمة اقتصادية تمر بها سوريا، بعد انهيار قيمة الليرة بنسبة 200% أمام الدولار، ناهيك عن تداعيات أزمة فيروس (كورونا) التي أثرت بشكل فوري على معيشة ملايين السوريين داخل البلاد وفي دول الجوار. 

استمعوا لحديث رئيس مجلس إدارة مركز آسو للاستشارات والدراسات الاستراتيجية، ماجد داوي، وتابعوا التقرير الذي تقرؤه ليلان جمال.. 

ARTA FM · ملايين السوريين ينامون جياعاً ومناشدات لمؤتمر المانحين في بروكسل لإنقاذهم - 30/06/2020

كلمات مفتاحية

سوريا الأمن الغذائي الجوع